توتر كبير بين "نادال" "دجوكوفيتش" و 'فيديرار" لهذا السبب


وقف أسطورتا التنس رافايل نادل وروجيه فيدرر بوجه زميلهم نوفاك جوكوفيتش، الذي أعلن عن رغبته بالانفصال عن رابطة محترفي التنس.


وكان جوكوفيتش قد أعلن "تمرده" باستقالته من رئاسة رابطة محترفي التنس، معلنا إنشاء رابطة جديدة تعطي اللاعبين ميزات وحقوقا أكبر في عالم التنس.

ومضى جوكوفيتش لإنشاء "رابطة لاعبي التنس المحترفين"، وهي الرابطة الأولى التي يتم إدارتها من قبل اللاعبين بالكامل، دون تدخل من اتحادات التنس.

وأعلن 60 إلى 70 لاعبا انضمامهم لرابطة جوكوفيتش الجديدة، التي أنشأها مع الكندي فاسيك بوسبيسيل،

مشيرين إلى رغبتهم بالانفصال عن رابطة محترفي التنس.


ولكن أسطورتي التنس نادال وفيدرر قررا الوقوف بوجه جوكوفيتش، وإعلان معارضتهما للرابطة الجديدة.

وكتب الإسباني نادال على حسابه الرسمي بموقع تويتر:


"يعيش العالم حالة صعبة ومعقدة. أنا شخصيا أعتقد أن هذه هي الأوقات التي يجب أن نتحلى فيها بالهدوء، وأن نعمل جميعا معا في نفس الاتجاه. حان الوقت للوحدة لا للانفصال".

وأضاف:

 " هذه لحظات يمكن فيها تحقيق أشياء كبيرة طالما أن عالم التنس متحد. علينا جميعا، اللاعبون، منظمو البطولات، والهيئات الإدارية، أن نعمل معا. لدينا مشكلة أكبر والانفصال ليس هو الحل بالتأكيد".

ووافق السويسري فيدرر على تغريدة نادال قائلا:

 "أتفق معك نادال. نحن نعيش أوقاتا صعبة، وأعتقد أنه من المهم بالنسبة لنا أن نقف متحدين كلاعبين وكرياضة، لتمهيد الطريق الأفضل للمضي قدما".

5 عرض
INFOSPROT.PNG
INFOSPROT.PNG
  • Facebook
This site was designed with the
.com
website builder. Create your website today.
Start Now