قرار نهائي من الرابطة في حق "قندوزي"


اخيرا خبر جيد لنادي أرسونال. ففي حين أن بدايتهم كانت جد متعثرة، بهزيمتين ضد مانشستر سيتي وبرايتون ، إلا أن الجانيرز سيتمكنون من مواصلة الاعتماد على ماتيو قندوزي.


فبعد نهاية كابوس حديقة برايتون السبت الفارط، أعرب لاعب الوسط الفرنسي الشاب قندوزي (21) عن استيائه من مواطنه نيل موباي. إذ أتهم المهاجم من قبل أبناء أرتيتا بتعمد إصابة حارس مرمى نادي أرسونال بيرند لينو في بداية المباراة.


للتذكير ، كان نيل موباي منزعجًا أيضًا من رد الفعل السيء للجانرز بعد إصابة حارس المرمى وهزيمتهم في الوقت الإضافي. و قال "يجب أن يتعلم بعض لاعبي أرسنال التواضع. لقد فرحوا كثيرًا عندما تقدموا 1-0. لقد حصلوا فقط على ما يستحقونه".


لذلك يبدو أن هدفه الحاسم في الوقت الإضافي كان هو النقطة التي أفاضت كأس لاعبي أرسونال. من بينهم قندوزي و الذي كان منزعجا بشكل خاص بعد الإعتداء على موباي على مستوى العنق.


إعتداء مر بسلام على اللاعب الفرنسي بما أن الحكم لم يوجه له أي إنذار و كذلك الرابطة التي لم تقم بأي تتبعات في حق قندوزي. و بالتالي سيكون بإمكان أرسونال مواصلة التعويل على خدماته في قادم المباريات.

0 مشاهدة
INFOSPROT.PNG
  • Facebook
This site was designed with the
.com
website builder. Create your website today.
Start Now