كومان: إبن البي أس جي يحرم الباريسيين من أغلى لقب في تاريخهم


لم يكن مسؤولو نادي باريس سان جرمان الفرنسي يدركون أن خسارة لقب دوري أبطال أوروبا ستكون الثمن الذي سيدفعه الفريق للخطأ الفادح الذي ارتكبوه قبل 6 سنوات، عند تفريطهم في أحد أهم مواهبهم الشابة، كينغسلي كومان.


كومان (24 عاما)، الذي ولد في باريس، كان من أحرز هدف فوز بايرن ميونيخ، الأحد، على فريقه السابق الذي ترعرع في صفوفه طوال 10 سنوات تقريبا، منذ كان في الثامنة من عمره.


وسيذكر الباريسيون طويلا، بحسرة، ابنهم "العاق" الذي حرم فريقهم من التتويج بأول ألقابه في دوري أبطال أوروبا، بعدما سجل هدف الوحيد للبايرن في الدقيقة 59 من ضربة رأسية.


لم يلعب كومان سوى 4 مباريات فقط مع الفريق الأول لسان جرمان، قبل أن يقرر الرحيل إلى يوفنتوس الإيطالي، في مغامرة لم تستمر سوى موسم واحد فقط، قبل أن ينتقل إلى العملاق البافاري عام 2015.

ورغم صغر سنه إلا أن مسيرته شهدت العديد من الإصابات، الذي استطاع ابن باريس التغلب عليها ليخوض مع بايرن حتى الآن 161 مباراة، سجل خلالها 33 هدفا.

7 عرض
INFOSPROT.PNG
INFOSPROT.PNG
  • Facebook
This site was designed with the
.com
website builder. Create your website today.
Start Now